30 خبير ومتحدث محلي وعالمي يقدمون تجاربهم في ملتقى ألون السعودية السابع
تشهد جلسات النقاش العلمية لـ"ملتقى ألوان السعودية 2018" في نسخته السابعة، الذي تنظمه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في 12 ديسمبر 2018 بمركز معارض الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض ، العديد من المحاور والدورات التدريبية، الرامية لصقل مواهب الحضور والمشاركين علميا وميدانيا، وتزويدهم بالمعرفة المطلوبة وإكسابهم الخبرة في مجال التصوير الفوتوغرافي والسينمائي، بالشراكة مع مجلس الافلام السعودي وبعض بيوت الخبرة العالمية.

ويستعرض الملتقى خلال دورته السابعة، أكثر من 10 جلسة نقاش موزعة على ثلاثة أيام التي تلي يوم الإفتتاح مباشرة، حيث يناقش اليوم الأول للحلقات العلمية والحوارية، وأبرز المحاور حول صناعة القصص الخيالية (الأنميشن) ونقل عالم المؤثرات البصرية الى مرحلة الإبداع، مروراً بتحديات الإنتاج السينيمائي واتجاهاتها.

ويناقش اليوم الثاني للجلسات العلمية، التقنيات الخاصة بعمق الصورة وتأثيرها ودلالاتها في المنتج الفني المطروح، مروراً بتوثيق اللحظة من خلال الصورة، والتي تحاكي ذائقة الفنان وقدرته السردية للقصص كعوامل مؤثرة، اضافة الى الأساليب والإتجاهات الفنية والتقنية المعنية بالصورة السينمائية، الى جانب لقاء مفتوح مع عدد من المخرجين والمنتجين السينمائيين الذين سيستعرضون بدورهم تجربتهم الفنية المعنية بالصورة السينمائية.

وفي اليوم الثالث للملتقى هناك ثلاث جلسات نقاش الأولى بعنوان " كنز الطبيعة ، ومن محاور الجلسة المكان كقصة بحد ذاته، وما يبث عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتوثيق الطبيعي يتحدث فيها صانعي الافلام الوثائقية، إضافة الى الجلسة الثانية التي تأتي تحت عنوان "عين الأفق"، وجلسة تفاعلية حول تقنيات تصوير "الدرون" واستخداماتها الفنية، وتتناول الجلسة الأخيرة قصصنا المصورة عدد من المحاور منها نقل القصة في الوثائقيات بين حياد الناقل ورؤية صانع الفيلم، وكيفية صناعة فريق عمل الوثائقي الناجح وتوحيد الرؤية، وكيف يصل صانع الوثائقي إلى الأشخاص المناسبين لقصته.

القائمة
أحدث الأخبار

حمل تطبيق ألوان السعودية الآن